لأمراض الأعصاب وما بعد الجلطات

يهدف إلى تعزيز وتحقيق الحد الأقصى من القدرة الوظيفية للأشخاص الذين يعانون من إعاقة عصبية والمساعدة على تحسين نوعية حياتهم. يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بتقييم الجهاز العصبي بشكل دقيق للحصول على معلومات كاملة عن الحالة والصعوبات الرئيسية التي تواجه المريض، والتوصية بخطة علاج فردية لتحقيق هذه الأهداف. من أكثر الأمراض شيوعاً التي يتعامل معها أخصائي العلاج الطبيعي لأمراض الأعصاب هي الجلطة الدماغية، مرض الرعاش، التصلب اللويحي وإصابات الحبل الشوكي.